شهيد و3 إصابات إحداها خطيرة برصاص الاحتلال في كفر دان غرب جنين

استشهد، صباح اليوم الخميس، الفتى عدي طراد هشام صلاح (17 عاما)، وأصيب ثلاثة آخرين، أحدهم بحالة حرجة، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية كفر دان، غرب جنين.

وقال مدير مستشفى خليل سليمان الحكومي في مدينة جنين وسام بكر، إن الفتى صلاح، استشهد جراء إصابته برصاصة في الرأس، خلال اقتحام الاحتلال قرية كفر دان.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال، قد اقتحمت القرية فجرا، وداهمت منازل ذوي الشهيدين أحمد وعبد الرحمن عابد، اللذين استشهدا أمس قرب حاجز الجلمة العسكري شمال جنين.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال أخذت قياسات منزلي الشهيدين عابد، واخضعت ذويهما لتحقيق ميداني، قبل ان تعتقل الشاب عامر طه عابد وعمر عابد، وهما قريبا الشهيد أحمد عابد.

ودارت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، التي اطلقت وابلا من الاعيرة النارية باتجاههم، ما أدى إلى استشهاد الفتى صلاح، وإصابة ثلاثة آخرين، احدهم بجروح خطيرة.

وانطلقت مسيرة حاشدة من امام المستشفى الحكومي، وجابت شوارع المدينة، وندد المشاركون فيها بجرائم الاحتلال، وطالبوا بتدخل دولي لتوفير الحماية لشعبنا الأعزل.

وباستشهاد الفتى صلاح، يرتفع عدد الشهداء منذ بداية العام 2022 إلى 149، بينهم 34 شهيدا في جنين، بحسب وزارة الصحة.

وفي السياق ذاته، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة كفر راعي، واعتقلت الأسير المحرر ايسر أطرش بعد أن داهمت منزله وفتشته، علما انه أمضى 18 عاما في سجون الاحتلال.

المصدر: وكالة وفا

Exit mobile version