30 أسيرًا إداريًا يواصلون إضرابهم لليوم الثاني

يواصل 30 معتقل إداري في سجون الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الثاني على التوالي، خوضَ إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجًا على سياسة الاعتقال الإداري بحقهم.

ويطالب المعتقلون وهم من كوادر وعناصر وأنصار الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بإنهاء الاعتقال الإداري.

وأوضحت منظمة الجبهة في السجون في بيان لها أن الاحتلال حاول الانقضاض على هذه الخطوة بالتواصل مع بعض المعتقلين الإداريين من أجل تقديم عرض لهم، لكنهم تشبثوا بموقفهم الذي يقضي بإنهاء الاعتقال الإداري بحقهم.

وبحسب المنظمة، فإن المزيد من المعتقلين سيلحقون بركب رفاقهم على دفعات حتى تحقيق مطالبهم.

ويأتي إضراب المعتقلين في ظل ارتفاع أعداد الأسرى الإداريين لأكثر من 700 إداري.

Exit mobile version