جماهير غفيرة تشيع جثماني الشهيدين زبيدي والسعدي في مخيم جنين

شيعت جماهير غفيرة من أبناء شعبنا في محافظة جنين، اليوم الخميس، جثماني الشابين الأسير المحرر نعيم جمال الزبيدي (27 عاما)، ومحمد أيمن السعدي (26 عاما)، اللذان ارتقيا برصاص الاحتلال في مخيم جنين فجر اليوم، إلى مثواهما الأخير في مخيم جنين.

وانطلق موكب التشييع من مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين، بمسيرة جابت شوارع المدينة ومخيمها، مرددين الهتافات المنددة بالاحتلال وسياساته الإجرامية، وعدوانه المستمر على شعبنا خاصة في جنين ومخيمها وقراها وبلداتها.

وتوجه موكب التشييع نحو منزل عائلتي الشهيدين في المخيم، حيث ألقت عائلتهما نظرة الوداع الأخيرة على جثمانهما الطاهر، ومن ثم إلى المسجد الكبير في المخيم حيث تم أداء صلاة الجنازة عليهما قبل مواراتهما الثرى في مقبرة الشهداء.

المصدر: وكالة وفا

Exit mobile version