اخبار محلية

شهيد و6 إصابات بمواجهات خلال تفجير منزل الشهيد حمارشة في يعبد

فجّرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الخميس، منزل عائلة الشهيد ضياء حمارشة في بلدة يعبد جنوب غرب مدينة جنين بعد ليلة طويلة تخللها مواجهات واشتباكات مسلحة أدت إلى استشهاد مقاوم وإصابة 6 مواطنين آخرين جراح بعضهم حرجة.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة يعبد في حوالي الساعة 9 ليلا، وحاصرت منزل الشهيد حمارشة، حيث قام الجنود باقتحامه وشرعوا بزراعة المتفجرات قبل أن يتم تفجير المنزل حوالي الساعة الخامسة والنصف فجرًا.

واستشهد مواطن وأصيب ستة آخرون، خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال خلال الساعات الأولى من عملية الاقتحام.

وأعلنت وزارة الصحة أن الشاب بلال عوض توفيق كبها (24 عاما)، استشهد إثر إصابته برصاص الاحتلال الحي في الصدر والفخذ، ووصل بحالة حرجة للغاية إلى مستشفى جنين الحكومي.

كما أصيب 6 شبان بالرصاص الحي، وصفت حالة ثلاثة منهم بالحرجة في الرقبة والبطن والوجه.

وأفادت مصادر محلية بأن نحو 30 آلية عسكرية بينها جرافة، اقتحمت البلدة، فيما انتشر القناصة على أسطح منازل المواطنين.

وأضافت أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز على المواطنين ومنازلهم.

وكان 5 مستوطنين لقوا مصرعهم قبل نحو شهرين، في عملية إطلاق نار في منطقة ما يسمى “بني براك”، في الداخل الفلسطيني المحتل، نفذها الشهيد ضياء حمارشة.

المصدر: وكالة صفا

اقرأ ايضاَ

زر الذهاب إلى الأعلى