منوعات

وفد من”فاتن” يتفقد منكوبي الزلزال في تركيا وشمال سوريا

بهدف تقديم الدعم المعنوي والمادي

رام الله – قدّم موظفو الشركة الفلسطينية للإقراض والتنمية فاتن الدعم المالي والمعنوي للمنكوبين جراء الزلزال الذي ضرب جنوب الأراضي التركية والشمال السوري، والذي أسفر عن مقتل الآلاف ودمار واسع في الممتلكات.

وقال أنور الجيوسي الرئيس التنفيذي للشركة أن الموظفين والشركة قدموا الدعم والتبرعات المالية مباشرة للعائلات الفلسطينية اللاجئة من المخيمات السورية إلى تركيا في المناطق التي ضربها الزلزال بشكل عنيف، وأكد على أن هذه الخطوة تأتي ضمن تكافل وتضامن الشركة وموظفيها تجاه أبناء شعبنا.

حيث سافر وفداً من الشركة وزار بعض المناطق في الجنوب التركي التي تضررت إثر الزلزال ومنها ملاطيا، وغازي عنتاب، انطاكيا، ومرسين، كلس وأضنة والعثمانية،  والتقى الجيوسي هناك بالعديد من العائلات الفلسطينية المتضررة لمساندتهم وتقديم الدعم لهم والوقوف إلى جانبهم وإلى جانب العائلات التي فجعت، وقدّم هذه المساعدات لهم بشكل مباشر حاملاً معه لهم الأزر والمساندة من أبناء شعبنا وموظفي الشركة، مشيراً إلى أن هذا المصاب أوجع العالم بأكمله خصوصاً وأنه أسفر عن تشريد الكثير من العائلات التي أصبحت دون مأوى وتتخذ من الخيام سكناً لها وأشار إلى أنه اتطلع على وضع اللاجئين عن كثب في ظل الفترة الراهنة منوهاً أنه التقى مع السفير الفلسطيني في أنقرة فائد مصطفى.

وأكد على أن هذه المبادرة تأتي إلى جانب عدة مبادرات أخرى ومساعدات تقوم الشركة بتقديمها بشكل دوري للمجتمع الفلسطيني، وشدد على أهمية تقديم الدعم للمنكوبين داعياً مختلف القطاعات والشركات إلى المبادرة ومد يد العون.

اقرأ ايضاَ

زر الذهاب إلى الأعلى